Site Overlay

محاولة للنصب علي وسرقتي | القصة الكاملة

0Shares

كنت أخبرت بعض أصدقائي ومتابعي في الشبكات الاجتماعية (الفيسبوك وتويتر) أني قد تعرضت لعملية نصب عبر الهاتف ولكن – الحمدلله – لم أقع فيها.

كلنا يستخدم الشبكات الاجتماعية مثل: الفيسبوك وتويتر ونتلوج ومايسبايس والمدونات والمنتديات وغيرها.. ألبس كذلك؟

هذه الشبكات فيها جمال عجيب وتولد الادمان لدي الشخص وحبه بأن يخبر العالم كله عن نفسه، وكلما زاد تقدير الناس لنا وتفاعلهم معنا زادت رغبتنا في تعريف الناس أكثر عنا وبالتالي نضع معلومات حقيقية عنا بطريقة مباشرة أو غير مباشرة. ألا توافقوني ولو جزئياً ؟

فأنا شخصياً لدي هذه المدونة ولدي صفحة المعجبين بالفيسبوك وصفحتي الشخصية هناك كذلك. ولدي حساب في تويتر. كنت فيها كلها صريحا وصادقاً فكنت أضع معلوماتي بدون كذب – مع أني قرأت بعض الدراسات الاجنبية التي تحذر من ذلك – وكنت أقول لنفسي: ماذا يضرني؟ ما أضعه عادي جداً. ومرت الشهور وزادت طلبات الأصدقاء في الفيسبوك حتى وصل لدي قرابة 650 صديق! كنت أتوسم فيهم كلهم الخير. فكنت أنشر تحديثاتي اليومية وآرائي الشخصية وإهتماماتي وصوري وصور بناتي وأخبار لقاءاتي مع الأصدقاء والمدربين.

ولم أعلم أني بذلك أصنع مادة دسمة وشيقة لهواة النصب والتحايل…

وإليكم التفاصيل: (سأخفي بعض الأمور حتى لايعرف هذا النصاب كيف اكتشفته)

جائتني قبل شهر رسالة بالإيميل تقول (باللغة الانجليزية):

السيد ياسر الرفاعي

أرجو منك سرعة الاتصال بي.

الدكتور/ فلان آل ( اسم عائلة تجارية معروفة جداً )

الرئيس التنفيذي لشركة (اسم العائلة)

(ورقم جواله)

اتصلت به اليوم التالي ولم يرد، فرددت على رسالته بأني اتصلت به ووضعت رقم جوالي له

وجائني منه الاتصال مساء. ودارت المحادثة التالية:

هو (الدكتور فلان): السلام عليكم أخوي ياسر

أنا: وعليكم السلام ورحمة الله

هو: كيف حالك طال عمرك، عسى الوقت مناسب؟

أنا: مناسب يا دكتور، الله يسلمك. اتفضل..

هو: تعرف الله يسلمك شركتنا (اسم العائلة) ؟

أنا: نعم، ومعروفة بالماركات الشهيرة للملابس وغيرها

هو: نعم صحيح، هذا نشاط بسيط لها.. إحنا عندنا أنشطة أكبر بكثير من هذا.. خذ مثلاً: …… (وبدأ يخبرني عن الأنشطة والمجالات الأخرى التجارية لعائلته من بنوك ومصانع وأماكنها حول الخليج والعالم…) ( يعني بيترك عندي انطباع كبير عنهم )

أنا: ماشاء الله. الله يبارك لكم.. وبإيش أقدر أخدمك؟

هو: تعرف أخوي ياسر بمشكلة السعودة والسعوديين؟

أنا: نعم، مشكلة كبيرة عند بعض الشركات

هو: الله يسلمك، إحنا والله نعاني معاناة شديدة مع الشباب السعوديين – طبعاً هذا رأي النصاب وليس رأيي – من عدة نواحي لا يمكنك أخوي ياسر تتخيلها. (وبدأ يحكي ويشكي لي تصرفات الموظفين السعوديين ويحبك القصص المؤثرة عنهم وعن تصرفاتهم السلبية التي أضرت شركتهم حتى يترك عندي انطباعا بالرغبة بالمساعدة)

أنا: الله يعينكم، فعلا مشكلتكم كبيرة ولكن ممكن حلها بالوقت والتخطيط السليم.

هو: هذا اللي احتاجه منك الله يسلمك أخوي ياسر. بحكم تخصصك وتميزك في تغيير السلوكيات السلبية. فأنا متأكد انك ممكن تفيدني كثير وتساعدني لحل هذي المشكلة. وأنا بعطيك كل الصلاحيات اللي تحتاجها، وبالنسبة للفلوس فلا تشغل بالك. إنت بس حط لي المبلغ اللي تحتاجه للمشروع وأنا بوقع لك عليه.

أنا: يشرفني والله مساعدتكم وثقتكم في. طيب ايش القسم اللي سأكون فيه؟

هو: راح تبني انت قسمك الخاص وتوظف القريق اللي تحتاجه. تحت اشرافي الشخصي.

أنا: ممتاز جداً. هل عملتم وحاولتم تحلون المشكلة من قبل؟

هو: نعم، طلبنا من شركة إماراتية للأبحاث ببحث المشكلة في السعودية ووضع الحلول لها. الملف راح ترسله لك سكرتيرة مكتبي الخاص بكرا الصبح لك بإذن الله… ياسر، إنت سعودي ولا يمني؟

أنا: سعودي

هو: ممتاز، لأني كنت أظنك يمني من الكلام اللي وصلني عنك، ومهم عندي أن اللي يمسك هذا المشروع يكون سعودي. ولكن حتى لو كان ماعندك الجنسية، فمكالمة واحده لأخوي وصديقي الأمير محمد بن نايف وتكون الجنسية عندك على طول.

(وفجأة جاءه اتصال آخر من هاتف مكتبه واستأذني بأن يجيب وانتظره على الخط، وهذا هو الحوار بينه وبين الشخص الاخر ولكني سأكتب ما سمعته فقط)

هو: نعم ، أهلا فلان. خير ان شاء الله

……………

هو: انت كيفك أهم شي؟ عساك بخير؟

……………

هو: الحمدلله.. الحمدلله انك بخير.. ايش اللي صار بالضبط؟

……………

هو: نعم نعم ، وكم تحتاج؟

……………

هو: ثلاث آلاف بس! طيب طيب .. راح اخليهم يرسلونها لك الحين على حسابك

……………

هو: المهم انك بخير، وبكرا بكلمك الصباح اتطمن عليك… في امان الله

(ثم عاد يحاكيني ويعتذر للإطالة)

هو: سامحني أخوي ياسر، هذا ولد أخوي يدرس جنبكم بجامعة الملك عبدالله برابغ وسار له حادث بسيط في طريقه لجدة. الحمدلله هو بخير.. الله يهدي الشباب هذول. دايما يقلقونا بطيشهم. اعذرني اعذرني .. وش كنا نقول؟

أنا: ملف البحث راح ترسلوه لي بكرا.

هو: نعم نعم… راح أخليها ترسله لك علشان تدرسه وتعطيني خطتك لحل هذي المشكلة لما أقابلك.

أنا: ممتاز. ومتى أتشرف وأقابلك؟

هو: راح أكون بالرياض يوم الإثنين القادم، هل يناسبك تجي للرياض في هذا اليوم؟

أنا: لحظة أتأكد من جدولي… ممتاز مناسب.

هو: الحمدلله، راح أخليهم يحجزون لك تذكرة للرياض، الذهاب والعودة في نفس اليوم.. وراح يستقبلك سواقي الخاص ويوصلك لمكتبي.

أنا: يشرفني، على بركة الله…… هل ممكن أسألك سؤال دكتور؟

هو: تفضل

أنا: ممكن اعرف اسم الشخص اللي دلك علي ووصاك بي؟

هو: نعم، وصاني فيك زميل عزيز جداً علي أثق فيه وأثق بنصيحته اسمه (فلان آل فلان) . وقال لي: أعرف مدرب متمكن ومتخصص بتطوير الأشخاص وتغيير سلوكياتهم اسمه ياسر الرفاعي. هو يعرفك ويتابعك من الانترنت وكمان قال لي انه دائما يسمع الدكتور (فلان) يمدحك لما يتقابلون ويتكلمون عن التدريب.

أنا: والله لي الشرف ان سمعتي طيبة عند الناس. الدكتور (الأول) ما أعرفه. لكن الثاني أستاذي وحبيبي ويسعدني أنه يذكرني بالخير.

هو: الدكتور (الأول) معروف جداً عندنا في وزارة (كذا) وتقدر تبحث عنه في الانترنت وراح تلاقي عنه الكثير من الكلام الطيب. هو مشهور أكثر مني. ههههه

أنا: الحمدلله، طيب كذا أنا تحت أمرك وأنتظر الملف والحجز وأشوفك بإذن الله على خير.

هو: على خير.. في أمان الله

أنا: مع السلامة

(انتهت المكالمة … ولكن!! بعد ربع ساعة اتصل بي ثاني)

هو: السلام عليكم أخي ياسر. آسف لو كنت أزعجتك.

أنا: لا لا اتفضل. أي خدمة يا دكتور؟

هو: تعرف ولد أخوي اللي كلمتك عنه. محتاج أوصل له الثلاث آلاف لحسابه الحين ضروري ولكن للأسف ما نقدر بغير حسابات بنك (كذا) وبنك (كذا).. أنا بخلي السواق في جدة يجيك الحين ويعطيك الثلاث آلاف كاش وأبيك إذا عندك حساب في أي بنك منهم أنك تحولها له.. هل ممكن؟

أنا: (فكرت قليلاً وحللت كل المكالمة بسرعة وشعرت بأنها كلها عملية نصب) والله يادكتور ودي أخدمك، لكن والله للأسف ماعندي حساب في أي بنك منهم. (الحمدلله أني كنت صادق فعلاً وماعندي حسابات فيهم)

هو: آها.. طيب ولا أحد من أخوانك أو قرايبك؟

أنا: لا والله للأسف.  حتى الوالد والوالدة حساباتهم في بنك (كذا) (طبعاً ذكرت اسم بنك من راسي)

هو: الله يطول لك في عمرهم. خلاص خير بشوف أنا طريقة ثانية أرسل له الفلوس فيها

أنا: سامحني يادكتور والله ودي أساعدكم

هو: لا لا عادي أخوي، ليش تعتذر. إنت ما غلطت. آسف إني أزعجتك

أنا: مافيها شي يا دكتور، تحت أمرك

هو: طيب، مع السلامة

أنا: مع السلامة

((انتهت المكالمة.))

———————————————————————————————————

وإليكم تحليل المكالمة وعملية النصب (لن أذكر أخطائه التي فضحته لي حتى لا يتنبه لها مستقبلاً)

fraud2

في البداية هذا النصاب درس حالتي ووضعي ومعلوماتي من الفيسبوك وغيره دراسة عميقة بحيث أصبح يعرف نقاط قوتي والأمور التي تحفزني وتشدني وكيفية نيل ثقتي وكذلك من هم معارفي الذين أثق بهم وما الذي يربطني بهم.

وقام بتصميم سيناريو خاص بي ومحكم ليخدعني أنا… وأنا متأكد بأنه يعمل الشيء نفسه مع كل شخص يقوم بالنصب عليه. فكل شخص له سيناريو مختلف.

عرف كيف يثير إهتمامي بذكره لشركته الكبيرة المعروفة وكذلك بمشكلته التي هي من مجال معرفتي وذكره لأسماء حقيقية ومعروفة حتى ينال ثقتي. حتى أن اسمه الذي ذكره هو لشخص حقيقي من تلك العائلة المالكة للشركة. ومعلوماته موجودة في الانترنت.

طلبه للمال جاء بطريقة عارضة كأنه جاء بالصدفه (وهذه هي الحبكة عند النصابين فدائما طلب المال يأتي بهذه الطريقة كأنه غير مقصود) ، واستخدم قوة منصبه في الشركة ومعرفته بالأمير لينال ثقتي به وبأن المال أمر ثانوي جداً.. فكيف رجل مثله مدير لشركة عائلية كبرى يطلب منك ثلاث آلاف ريال وهو مبلغ بسيط ولا تساعده؟! عيب .. صح؟

المضحك أنه غبي جداً، فكيف لرجل عائلته تملك شركات ومصانع قيمتها (بلايين الريالات) ويعرف الأمير محمد بن نايف  شخصياً ولايستطيع أن يرسل ثلاث آلاف ريال لإبن أخوه؟! بل من الغباء أن يقوم هو شخصياً بإرسال المال له. إنسان في مثل مكانته ومنصبه يقول لحاشيته أعطوه الفلوس وهم يدبروها من تحت الأرض.

بل ابن أخوه اللي من هذي العائلة، من الغباء التصديق أنه ماعنده حسابات بنكية فيها الآلاف جاهزة وبطاقات ماستر كارد مفتوحة الحد. أليس كذلك؟ فلماذا يحتاجني أنا.

هل تعرفون ماذا سيحدث لو قلت له أن عندي حساب بنكي في أحد تلك البنوك ويسعدني أن أرسلها له؟

سيقول لي: ممتاز، أعطيني عنوانك وسواقي الحين بجدة راح يجيك ويعطيك الفلوس كاش وبعدين تحولها له من حسابك.

سيأخذ عنواني ويقول: الحين السواق في الطريق لك..

بعد عشرة دقائق سيتصل بي ويقول: السواق قريب منك الحين في شارع (كذا) وراح يوصل لك بعد شوي، بس الحين ولد أخوي اتصل ومحتاج التحويل الآن، فهل ممكن تحولها له الحين؟

طبعاً عيب أقول له: لأ… ولذلك سأحول المبلغ الآن وأنتظر السواق اللي باقي له دقائق ويوصل لي.

وبعد التحويل، سأنتظر وأنتظر وأنتظر ولن يأتي أحد. وسأتصل برقم الدكتور وسأجده مغلقاً. وعند بحثي عن اسم صاحب الرقم سأجده من أرقام بطاقات الجوال التي تباع في السوق السوداء.

وفلوسي ضاعت.. والقانون لايحمي المغفلين..

ولو اشتكيت البنك واتهمت صاحب ذلك الحساب اللي حولت له، سينكر ويقول: أنا ما اعرف ولا أحد من اللي قال أسمائهم. أنا لقيت الفلوس بحسابي وسحبتها. طبعاً هو غير ملزم بإعادتها لأنك لما تحول الفلوس بالبنك سيخبرك البنك أنك أنت وحدك الذي تتحمل خطأك إذا حولت المبالغ لأي شخص.

———————————————————————————————————

بعدها مباشرة اتجهت لقائمة أصدقائي بالفيسبوك وحذفت كل من لا أعرفهم شخصياً.. وحذفت كل المعلومات الشخصية عني من أغلب المواقع.

الخلاصة:

يجب أن تعتبرو وتتعضو بقصتي. وتنشروها لكل معارفكم حتى لايقعو في شراك هذا النصاب وغيره الكثير. ولكي تحمو أنفسكم وأحبابكم إليكم نصائحي التالية: (وللعلم الحكومة الأمريكية وغيرها من الحكومات أعطت نصائح لمواطنيها مثل التالي بل وأكثر شدة)

  • في الفيسبوك اعمل حسابين: (حساب للعائلة ومعارفك المقربين اللذين قابلتهم شخصياً) و (حساب للتعرف على أشخاص جدد). هكذا تحمي نفسك وأحبابك من كل من يسرق معلوماتكم ونوعية العلاقات بينكم وماهي المحادثات بينكم. وبالنسبة للحساب الخاص بالتعرف على أشخاص جدد  فلا تضع معلوماتك الخاصة الحقيقية بل اجعلها عامة وقليلة جداً
  • لاتثق بأي شخص يتعرف عليك عبر الانترنت، فقد يكون هو النصاب التالي، والنصابين يأتونك دائماً بأسماء معروفة وشخصيات محترمة. فهو لن يكتب عن نفسه: مرحباً أنا نصاب!
  • لاتضع صوراً خاصة لك يراها كل الناس. بل تأكد أن إعدادات الخصوصية تجعل من يراها فقط عائلتك والناس المقربين الذين تعرفهم وتثق فيهم شخصياً
  • إذا كنت فتاة، فأنصحك الحذر أكثر في من توافقين على إضافته كصديق أو صديقة. فقد ينتحل رجل اسم امرأة ويصادقك فترة ويعرف تفاصيل حياتك الخاصة، ويستخدمها استخدام سيء ضدك أو ضد صديقاتك!
  • راجع كل خصائص الخصوصية في الفيسبوك وغيرها من المواقع وتأكد بأنها تحمي خصوصيتك ولا تجعل كل الناس يرونها. واطلب من جميع أقاربك عمل نفس الشيء. فهل تعلم أنك إذا علقت على تحديث أختك مثلا وردت أحد قريباتك وتمازحتم وذكرتم بعض ماحصل في العائلة من خصوصيات فإن جميع أصدقائك يمكنهم قراءة تعليقاتكم ومعرفة مايدور بينكم. فانتبه، فأولاد الحرام كثير
  • اجعل أصدقائك مخفيين في الفيسبوك عن طريق الخصائص
  • لاتستخدم برامج الفيسبوك أبداً (فوالله إنها لاتقدم ولا تؤخر ولا فائدة حقيقية منها)، مثل: الأبراج، نسبة الحب، حكمة اليوم، من عدوك اليوم،… إلخ. فكل البرامج لعلمك يعطيها الفيسبوك الحق في سحب ومعرفة كل معلوماتك الشخصية وصورك ومعلومات أصدقائك كلها بمجرد استخدامك لها. وفكر أنت فقط كيف ممكن يستغلها مبرمج فاسد ومحتال؟
  • لاتستخدم البرامج التي تحدد موقعك ونشاطاتك، مثل: فورسكواير وجوالا. نعم استفد منها ومن معلوماتها ولكن لا تجعلها تنشر موقعك
  • انتبه لما تكتبه من تحديثات في تويتر، فكل الناس سيرونه. وقد تضع معلومة بالخطأ دون أن تدري تكون سلاحاً كبيراً ضدك
  • لاتصدق كل من يعطيك عرضاً خاصاً لمنتجات أو يطلب مساعدة منك
  • إذا طلب منك أي شخص مالاً ، فقم بالرفض مهما كان الوضع محرجاً لك
  • ثق بالناس الذين قابلتهم شخصياً وجهاً لوجه فقط، أما الانترنت فلا

هذا مايحضرني من نصائح. هل لديكم أي نصائح أخرى تفيدون الآخرين بها؟

هل مرت عليك محاولة للنصب عليك من قبل؟

أنا هنا لا أدعو للتخوف اللاعقلاني والمتطرف، بل أدعو للتوسط وأخذ الحيطة والحذر مع الإستفادة من هذه الشبكات الإجتماعية. فحياتنا وخصوصياتنا لم تعد كما كانت، فالأغراب أصبحو يعرفون عنا أكثر من الأقارب

وفي النهاية الحمدلله وشكراً لكل من وقف معي وساندني

انشر هذه القصة لحماية أصدقائك وأقاربك

 

0Shares

25 thoughts on “محاولة للنصب علي وسرقتي | القصة الكاملة

  1. عجبتني النصائح في الأخير .. شكرا لك على هذه التدوينة

  2. شيء مؤسف فعلاً لكن تصرفك كان في محله
    ومن المهم أن تنتشر تجربتك حتى يعم النفع ويتفهم الناس أهمية الخصوصية التي يجب أن يتنبه إليها خلال انخراطه في الشبكات الاجتماعية

  3. غير معروف says:

    شكرا أخ ياسر على هاته النصايح خصوصا أن الواحد جديد في ها الامور

  4. اسماء says:

    السلام عليكم اخي ياسر و حمد الله علي سلامتك و شكرا علي النصيحة

  5. بشكل عام أنا لا أثق في كل من أعرفهم أو عرفتهم من خلال شبكة الانترنت و حسابي على الفيسبوك أعتبره شخصي للغاية و لا أضيف إليه إلا أقاربي و أصدقائي الذين بالفعل أعرفهم و قلة قليلة جداً من الشخصيات المشهورة جداً على الشبكة و ذلك بالتأكيد لأن جمع المعلومات من الفيسبوك سهل جداً خصوصاً الصور و مقاطع الفيديو و طرق الإتصال، اما في تويتر فإني أتبع الجميع فهو تقريباً اقل خطورة من الفيسبوك خاصةً أني لا أضع فيه بيانات شخصية كثيرة.

    عموماً المهم سلامتك و الحمدلله أنك كشفت عملية النصب و حذرتنا و حذرت الأخوة و هذه نباهة جيدة منك.

    تقبل فائق احترامي.

  6. عبدالمجيد بامنيف says:

    السلام عليكم ورحمة الله
    ما أكثر قصص النصب والأحتيل والدجل الفاحش
    الله المستعان ولا حول ولا قوة الأبالله

  7. ابو حنين says:

    الحمد لله يا دكتور وجات سلامات …
    تحليلك للحدث منطقي وعقلاني جدا واجزم ان السيناريو اللي ذكرته هو بالضبط ما كان سيحدث لو اجبت طلبه … لكن اليقظة اثناء الحدث وسرعة البديهه هي الفيصل في الموضوع وهي من ستحدد اما ان يتم خداعك ام ان تنجو من مثل هذا الاحتيال.
    استغرب حقيقة ان اجد من السعوديين تحديدا من يملك مثل هذا الذكاء واللباقة والتخطيط والحبكة المتقنة ويسخرها في اغراض النصب والاحتيال
    تحيتي

  8. سلام عليكم

    حمد لله على سلامتك أستاذنا ياسر …

    فعلا صدقت في معلوماتك المجربة والطازجة، شكراً لنصائحك التي سأعمل بها ان شاء الله

    لك حبي

  9. واالله يادكتور شكل هذا النصاب مبتدئ والحمدلله أنك كشفته وسبحان الله الصدق منجاة فعلاً
    بس سبحان الله فيه دناوة نفس
    يعني جامع معلومات عنك وعن الشخص الي منتحل شخصيته عشان
    ثلاثه ألاف ريال!!!

    أنا بتصوري الخاص أحس أنه كان يرسم على حاجه أكبر من كذا
    ما أقول الحمدلله الي كشفه على حقيقته والله لايكثر من أمثاله
    وإذا كان قدر يأخذ معلوماتك فهذا من طيب أصلك وتوسمك الخيرفي الناس
    سأنشر القصه لعلها تنفع الضحيه القادمه

  10. Ahmed Alyahya says:

    السلام عليكم

    واجهت نفس قصتك تقريبا لكن مع مستثمر قال انه يستثمر بمواقع الانترنت ذات السمعة الطيبة وكان يطلب شراكة بالموقع

    اول مكالمة إيه ابشر
    ثاني وثالث ورابع مكالمة مارديت 🙂

  11. السلام عليكم

    بارك الله فيك أخ ياسر على إفادتنا بما واجهك , ذكٌرني هذا بالعديد من النٌصابين الذين قابلتهم والذين أراددوا النصب علي , لكن من عادتي أني بعدما أكتشف النصٌاب يهون علي حاله وأبدأ بمساندته

    أضيف للنصائح , لا تستعجل دائما , كن دائما حكيما في إدارة الوقت
    الكثير من الناس بعدما يسمع المال والعروض القوية , يصبح يهلوس ويقول الوقت فاتني , وقد تضيع الفرصة … الخ
    يا أخي , أنت كنت قبل دقائق من الأمر مرتاح وفي سعة من وقتك , لو قال لك صديقك قابلني في المكان الفلاني بعد ساعة لذهبت في راحة بال , أما لو قال لك الشخص الفلاني قابلني هناك , لذهب قبل ساعة من المقابلة !
    هذا أمر سيء ويجعل طريق النصابين إليك سريعة , أضيف أيضا أن النصابين دائما مستعجلين
    يعني يقول لك , لازم اليوم , بعد ساعة , قبل كذا وكذا , (حتى لا تضيع عليه فرصة النصب عليه , فكل ما يمر الوقت يزيد احتمال أنك تعرف أنه ينصب عليك وهو يخشى من ذلك)
    والشخص العادي لن يكٌفك أبدا أكثر من طاقتك , سيقبل أعذارك كثيرا , لأنه هو من قدم إليك بإرادته , لذلك حاول ‘المماطلة’ بعض الشيء مع الفرص السريعة والجديدة , فمنها تعرف النصاب من الحقيقي , وبعدما يتبيٌن لك أن الأمر حقيقي , توكٌل على الله وأقبل

  12. استاذ ياسر انت اكبر من احد تافه ينصب عليك
    والحمدلله عدت على خير ، واستفدت منك الكثير الكثير
    ربي يعطيك الصحة والعافية
    وللأسف انا من ضمن قائمة المحذوفين من الفيس بوك 🙁

  13. ساره الوافي says:

    شكراً استاذ ياسر بلا عدد عالنصيحه الثمينه
    ابي اروح اشيك على صفحتي وراح اعمل بنصيحتك
    وراح ارسلها لكل صديقاتي

    ربي يحفظكم من كل مكرووه ،،

  14. السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته
    شكرا جزيلا على هذا المقال الرائع و الله يحميك و يحفظك من كل شر و كل المسلمين آمين
    بخصوص التعرض لعمليات النصب فهناك العديد من الرسائل التي تصلني عبر الانترنيت لحسابي في هوتميل مثلا من السيد كذا و كذا نحن نرغب أن تكون شريكا معنا و يشير أنه مسلم ثم يقول آه وقعت حادثة لشريكي و هو الآن بالمستشفى و يجب أن تعمل معي و أريد منك المساعدة لا تفوت فرصة العمل معنا و يحاول جر الشخص يعني بطرق الاقناع التي يستخدمونها ثم في الأخير يقول ان أعجبك العرض تواصل معي و أدخل معلوماتك و فلوسك تصلك أينما كنت و ان لم يعجبك لا تخبر أحدا و لا ترسل هذا لأحد لكنني لم أهتم بأي رسالة لا أعرف مصدرها و لم أرد على أي من تلك الرسائل بل هناك من الرسائل ما أخاف فتحها أصلا لأن هناك منها من تحمل فيروس يقضي على جهاز الحاسوب ككل كفيروس الشعلة الأولمبية الذي غزا الكثير من الحواسيب في رسالة بعنوان الحياة سعيدة أو أسود في البيت الأبيض و أي رسالة أخرى مجهولة فالحذر الحذر كما أنني لا أضع أي معلومات عني حتى اسمي أغيره و أختار اسم ظاهرة طبيعية مثلا أو أي اسم و بلغة أخرى بلغتي الأم الأصلية مثلا حتى العرب و غيرهم لا يفهمون معنى الاسم الا من هم من ثقافتي و لا أضع صوري أو صور أي من عائلتي دائما أدخل على الفيسبوك لأكتب تعليق أو لأبحث عن معلومة مفيدة و لا أضع أي معلومات عني و لا أي معلومة حتى تاريخ الازدياد لا يجب كتابة التاريخ الصحيح

    لا حول و لا قوة الا بالله العلي العظيم يا الله احمنا من قوم لا يخافونك آمين

  15. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    فعلا” قصة قيمة وتحذيرية من امثال هؤلاء النصابين، بارك الله فيك أخي ياسر وحماك.
    شكرا” لتحذيرنا…
    أخوكم/ بلال موسى

  16. عبدالعزيز السوطي says:

    بارك الله فيك هذه القصة دليل على حرصك الشديد على ألا يقع الناس في مثل هذه الحادثة أو غيرها
    ولقد قمت بتعديل بياناتي فالفيس على الفور و مشاركة الرابط فشكرا جزيلا لك

  17. السلام عليكم

    عملية نصب واضحه جدا لكن اتوقع إني بأطيح في شباك هاذي العملية
    لو صادفتني مشكلتي أثق بالناس على طول .. على أساس كذا اكره
    مواقع التعارف أو عرض معلومات خاصه تتعلق بي ..

    شكرا لتنبيهك دكتورنا الغالي
    بس السؤال هنآ : كيف عرف رقمك ؟؟ يمكن له معرفه بأحد اصحابك المقربين !!

    الله يبعد عنك شر هاذولا النآآس

  18. والله ماشالله عليك حللتها تحليل قووي
    الله يعين انا سارت لي هذي الحركه بس مبلغ الي حولته مبلغ مغارب له بس مو سعودي كان بريطاني

  19. لمياء says:

    بالنسبة للنصاب الفاضي يعمل قاضي
    وحمدلله على سلامتك وشكرا لذكر قصتك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Copyright © 2020 وعي. All Rights Reserved. | Catch Sketch by Catch Themes